قيادات بـ"فتح" تشكر دولة الإمارات وتدعو الدول للسير على دربها

قيادات بـ"فتح" تشكر دولة الإمارات وتدعو الدول للسير على دربها

الأربعاء 20 , مايو, 2020

الكاتب : متابعات_تركيا نيوز

10:22:40:م

أعرب تيار الإصلاح الديمقراطي في حركة "فتح"، الأربعاء، عن شكره لدولة الإمارات العربية المتحدة لتقديمها المساعدات للفلسطينيين، داعيا الدول العربية كافة وكل أحرار العالم إلى مواقف مشابهة.

وقال التيار في بيان وفقا لــ "العين الإخبارية" إنه "يتقدم بالشكر الجزيل إلى دولة الإمارات العربية الشقيقة، التي أرسلت طائرة شحنٍ محملةٍ بمعداتٍ ومساعداتٍ طبيةٍ لشعبنا الفلسطيني في الضفة الغربية وقطاع غزة والقدس".

التيار الذي يضم قيادات فتحاوية في الضفة وغزة والقدس الشرقية والشتات، أضاف أن تلك المساعدات جاءت "بالتنسيق الكامل مع هيئة الأمم المتحدة ومبعوثها نيكولاي ميلادينوف".

وأمس الثلاثاء، أعلنت الإمارات إرسال إمدادات طبية عاجلة إلى الأراضي الفلسطينية المحتلة لدعم الجهود الرامية لاحتواء فيروس كورونا، والتخفيف من أثره على الشعب الفلسطيني.

وشملت الإمدادات مستلزمات الحماية الشخصية ومعدات طبية، بالإضافة إلى 10 من أجهزة التنفس الاصطناعي التي تشتد الحاجة إليها في الوقت الراهن.

وأوضح تيار الإصلاح الديمقراطي أن هذه المساعدات تعبر عن "عمق العلاقات" التي تربط الشعبين الإماراتي والفلسطيني وتأتي تجسيدا لمواقف الإمارات الداعمة والمناصرة للقضية الفلسطينية.

واستدل البيان بتصريحات للشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان، وزير الخارجية والتعاون الدولي الإماراتي، أكد فيها وقوف الإمارات قيادة وشعباً مع فلسطين، وإدانتها لمحاولات الاحتلال فرض سيادتها على أجزاء من الضفة المحتلة، واستمرار التمسك بمبادرة السلام العربية.

وأشار البيان إلى أن "الموقف الإماراتي يأتي بالتزامن مع المواقف القومية الثابتة التي عبر عنها العاهل الأردني الملك عبد الله بن الحسين، والتي أكد فيها على رفض مخطط الضم".



وفي هذا الصدد، أكد تيار الإصلاح الديمقراطي في "فتح" على أنه "يبارك هذه المواقف الأصيلة، ويدعو الدول العربية كافة وكل أحرار العالم إلى مواقف مشابهة لموقف الإمارات والأردن، لتصليب جبهة العدالة في مواجهة مخططات ضم أرضنا المحتلة وإفراغ عملية التسوية من مضمونها والإجهاز على حل الدولتين".

ولاقت المساعدات الإماراتية لفلسطين ترحيبا أمميا، واعتبرها مكتب منسق الأمم المتحدة الخاص لعملية السلام في الشرق الأوسط، أنها تتماشى مع خطة الاستجابة للمنظمة الدولية لمواجهة الوباء في فلسطين.

وتأتي هذه المساعدات كجزء من التزام الإمارات في الدعم المستمر للشعب الفلسطيني.

وقد ساهمت الإمارات التي تعد من أكبر الجهات المانحة للأونروا، بأكثر من 828.2 مليون دولار أمريكي في الفترة من عام 2013 إلى أبريل/نيسان 2020 لتمويل مختلف القطاعات في الأراضي الفلسطينية المحتلة.
 
جاري إرسال التعليق
Error
تم إرسال التعليق بنجاح